تثميناً لاستضافة العراق اعمال الحلقة البحثية الخامسة خبراء الاعلام بجامعة الدول العربية ينهون اجتماعهم 18 في "بغداد عاصمة الاعلام العربي" بالتأكيد على وقوفهم إلى جانب وحدة وسيادة واستقلال العراق

تثميناً لاستضافة العراق اعمال الحلقة البحثية الخامسة خبراء الاعلام بجامعة الدول العربية ينهون اجتماعهم 18 في “بغداد عاصمة الاعلام العربي” بالتأكيد على وقوفهم إلى جانب وحدة وسيادة واستقلال العراق

اختتمت في “بغداد عاصمة الاعلام العربي” صباح هذا اليوم الثلاثاء الموافق 26/أيلول/2017 اعمال الحلقة النقاشية البحثية الخامسة حول دور الاعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب، والاجتماع 18 لفريق الخبراء الدائم، والتي استضافتهما هيئة الاعلام والاتصالات، بإشراف جامعة الدول العربية/قطاع الاعلام والاتصال-الأمانة الفنية لمجلس وزراء الاعلام العرب.

وبمشاركة الدول العربية عقد الاجتماع 18 للفريق الدائم لخبراء الاعلام بجامعة الدول العربية، اذ تم مناقشة التوصيات المقدمة في الحلقة النقاشية الخامسة حول دور الاعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب والتي عقدت في دار ضيافة مجلس الوزراء يوم امس الاثنين الموافق 25/أيلول/2017.

وفي الختام وبعد الاستماع الى مداخلات ومناقشات الخبراء و طروحات الدول العربية الأعضاء وفي مناقشات مستفيضة لجميع المقترحات تم اصدار عدد من التوصيات التي سترفع الى الاجتماع المقبل لمجلس وزراء الاعلام العرب، وهي كما يلي:
1- دعوة الدول الأعضاء لإصدار مجموعة قوانين وتشريعات تقنن وتضبط ايقاع محتوى الإعلام ، تكون قادرة على ردع وتجفيف منابع الإرهاب، والاستئناس بالقوانين والتشريعات الدولية ومنها الميثاق الدولي لحقوق الإنسان في المادة (20) منه وقرار مجلس الأمن رقم (2178) بالإضافة الى القرارات والمواثيق العربية المقرة لهذا الشأن في دورات مجلس وزراء الاعلام العرب.
2- دعوة الدول العربية للعمل على وضع مدونات سلوك إعلامية من شانها ان تكون قواعد لتنظيم العمل الإعلامي، وتفعيل ميثاق الشرف الإعلامي العربي الذي أقره مجلس وزراء الإعلام العرب.
3- دعوة وسائل الإعلام العربية إلى بث برامج التوعية في منظومة الإعلام العربي لكشف وفضح ممارسات الفكر الارهابي المتطرف والممارسات العنصرية التي تقوم بها التنظيمات الارهابية من انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان.
4- الطلب من مجلس وزراء الإعلام العرب في دورته القادمة تبني استصدار قرار يدعو وسائل الإعلام العربية إلى نبذ ورفض الخطابات الإعلامية التحريضية التي من شأنها تعميق الانقسامات وتأجيج صراعات جديدة في المنطقة بما يسهم في تقويض الجهود المبذولة للقضاء على الإرهاب.

5- دعوة الدول الأعضاء إلى ضرورة الاسراع بوضع لوائح ومدونات ومعايير اعلامية عربية للتصدي لظاهرة “الارهاب الاعلامي”، لتكون منهاج عمل ملزمة لمؤسسات البث الفضائي والمؤسسات الاعلامية العربية لتدرج ضمن قرارات مجلس وزراء الاعلام العرب لإقرارها.
6- حث الدول الأعضاء على موافاة الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب لإبداء ملاحظاتهم حول قرار تفعيل المرصد الاعلامي العربي للإرهاب الذي تبنته جمهورية العراق لتضمينها لاستكمال الاجراءات الفنية والقانونية المنظمة لعمل المرصد على مجلس وزراء الإعلام العرب لإقراره.
7- العمل على تحديث الخطاب الإعلامي والارتقاء بالمحتوى بحيث يتم التمييز بين الإرهاب والمقاومة الشرعية والمشروعة ضد الاحتلال والإرهاب.
8- الطلب من الأمانة العامة لجامعة الدول العربية تعميم مسرد مصطلحات ضد الإرهاب الذي أعدته وزارة الإعلام الفلسطينية على جميع الدول الأعضاء لإبداء الرأي وإضافة مصطلحات جديدة عليها، وذلك لتجنب استخدامها وسهولة تصنيف من يستخدمها كداعم للإرهاب، على أن تعرض على اللجنة الدائمة للإعلام العربي في اجتماعها القادم.
9- التركيز على ثقافة السلام والتسامح ومنهج الوسطية في الفكر العربي، وإبراز آثاره الإيجابية على الفرد والمجتمع والتواصل الإنساني، ودوره في التصدي لظاهرة الإرهاب
10- الطلب من إدارة الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب متابعة بعثات جامعة الدول العربية في الخارج بالتعاون مع مجلس السفراء العرب للعمل على تصحيح الصورة النمطية للعرب والمسلمين في الخارج وعرض ما قامت به على الاجتماع القادم لمجلس وزراء الإعلام العرب.

هذا وعبر المشاركون في الحلقة النقاشية البحثية الخامسة عن شكرهم وتقديرهم لجمهورية العراق على احتضان فعاليات الحلقة وحسن الاستقبال وكرم الضيافة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها جمهورية العراق، كما أكدوا على تقديرهم لدور هيئة
الاعلام والاتصالات في تنظيم الحلقة النقاشية البحثية الخامسة حول دور الاعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب، وثمن المشاركون الجهود التي بذلتها اللجنة التحضيرية لتنظيم هذه الفعالية، كما ورفع المشاركون برقية شكر وتقدير لدولة رئيس الوزراء السيد “حيدر العبادي” على استضافته الكريمة للمشاركين من الدول العربية والمؤسسات الإعلامية والأمنية، وقدموا الشكر والتقدير الى الأمين العام لمجلس الوزراء د. مهدي العلاق ومديرة الاعلام والاتصال الحكومي د. يسرى العلاق لما قدموه من جهد في إنجاح اعمال الورشة والاجتماع 18 لفريق الخبراء.

و اختتمت الاعمال بتأكيد الدول العربية المشاركة على وقوفهم إلى جانب وحدة وسيادة واستقلال جمهورية العراق.

تعليقات الزوار