التواصل هو الحل لحسم المشاكل العالقة …. هيئة الاعلام في ضيافة لجنة الخدمات والاعمار البرلمانية


طلب من هيئة الاعلام والاتصالات استضافت لجنة الاعمار والخدمات النيابية برئاسة السيد النائب ناظم الساعدي وحضور السيدات والسادة اعضاء اللجنة في مقر لجنة الخدمات في مجلس النواب يوم الاحد 1/11/2015 ..
وحضر هذه الاستضافة السيد رئيس مجلس الامناء الدكتور علي الخويلدي والمدير العام التنفيذي الدكتور صفاء الدين ربيع واعضاء مجلس الامناء الدكتور سركوت عبدالله وعضوي المجلس السيدان جاسم اللامي وخليل الطيار .

وكرست الاستضافة لمناقشة واقع السياسة والخدمات والمهام التي تتكفلها الهيئة في مجال قطاعي الاعلام والاتصالات والوقوف عند تقييم مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين من قبل شركات الهاتف النقال العاملة في العراق والجهات ذات العلاقة في تقديم خدمات البنى التحتية لهذا القطاع ، بالاضافة الى مناقشة تقاطع الصلاحيات مع الوزارات والجهات التنفيذية ، وسبل تظافر الجهود المشتركة تشريعا ورقابة من اجل دعم ومعالجة التحديات التي تواجه قطاعي الاعلام والاتصالات في العراق .

وفي لقاء اتسم بالمهنية العالية من قبل الطرفين استمع السادة رئيس واعضاء لجنة الاعمار والخدمات الى شرح تفصيلي من السادة رئيس واعضاء مجلس الامناء عن مجمل مفردات الخدمات المقدمة من قبل الهيئة بالاضافة الى استعراض السيد المديرالعام التنفيذي ابرز مؤشرات المعطيات التنفيذية التي تسير وفقها هيئة الاعلام والاتصالات في ادارة فضاء الاعلام والاتصالات في العراق مركزا على العقبات والتحديات التي تشكل تحديا امام تطوير هذا القطاع الاهم والابرز على المستوى المالي والامني .

بعدها تفضل السادة رئيس واعضاء لجنة الاعمار والخدمات في الاستيضاح والاستفسار عن جملة امور تتعلق بمستوى الخدمات التي تقدمها شركات الهاتف النقال وما يثار حول حقيقة وحجم مفردات الديون المترتبة بذمتها الالية المعتمدة في كشف حساباتها وجباية مواردها والتوقف عند تقييم حقيقة الاضرار المترتبة عن ابراج هذه الشركات ، بااضافة تقييم مستوى الخدمات التي تقدمها الهيئة في مجال قطاع الاعلام ومناقشة واقع الديون المترتبة على وسائل الاعلام غير المرخصة والخطوات الواجب اتباعها لمعالجة استيفاء هذه الديون لصالح المال العام .

كما وناقش الطرفان التجاوزات والخروقات التي تقع فيها وسائل الاعلام المحرضة على العنف والمهددة للسلم الاجتماعي والخطوات الواجب على الهيئة اتخاذها لمحاسبة هذه الواسائل وفقا لقانونها النافذ وللوائح ومدونات قواعد السلوك المهني المعتمدة في الهيئة .

وبعد مناقشات مستفيضة لمجمل ما طرح في هذا اللقاء توصل الجانبان الى جملة مخرجات من شانها مد جسور التعاون بين هئية الاعلام والاتصالات ولجنة الاعمار والخدمات بوصفها الجهة البرلمانية المسؤولة عن عمل الهيئة ومواصلة التعاون بينهما من اجل تذليل اوجه التحديات التي تواجه تطوير مستوى الخدمات المقدمة من قبل الهيئة لقطاعي الاعلام والاتصالات والتعاون المشترك بينهما لتقديم الرؤى والمعالجات القانوية والتشريعة الكفيلة بدعم هذا القطاع الذي يشكل مفصلا اساسيا لتعضيم موارد الدولة اضافة الى تسوية الكثير من القضايا العالقة بشان تحسين افاقها المستقبلية .

944 مشاهدة