بحضور اعلاميين وصحفيين الهيئة تعقد جلسة حوارية حول الوضع الاعلامي في العراق


عقدت هيئة الاعلام والاتصالات جلسة حوارية حول الوضع الاعلامي في العراق، تحت عنوان (الاعلام والمسؤولية الوطنية).
الجلسة التي ادارها رئيس مجلس الامناء الدكتور (علي ناصر الخويلدي) والسادة الامناء (جاسم اللامي) و(خليل الطيار)، وبحضور اعلاميين وصحفيين ومدراء مؤسسات اعلامية، تناولت تشكيل اواصر مشتركة بين هيئة الاعلام والاتصالات والمؤسسات الاعلامية.
كما وتناولت الجلسة رؤية الهيئة عن الوضع الاعلامي في الظرف الحالي الذي يمر به البلد، ومسؤولية الاعلام تجاه القضايا الوطنية، وخصوصا محاربة التطرف والخطاب الطائفي.
ونوقشت حالات تزايد وتصاعد وتيرة الاعلام المعادي للوضع الديمقراطي والسياسي في العراق، يقابله ضعف في الاعلام الوطني على المستويات التقنية والتسويقية، وتأخره عن اللحاق بركب ومسار الاعلام الدولي الذي استطاع استقطاب المشاهد العربي من خلال تناول قضايا تمس حياته اليومية وتطلعاته.
IMG_0087

IMG_0034

ودعى عدد من الاعلاميين الى خلق تعاون مشترك بين القنوات الاخبارية في تبادل ونقل التقارير، وخاصة المتعلقة بالمعارك التي تخوضها قواتنا الامنية والحشد الشعبي، الامر الذي يسهم في مشاهدة اوسع لما يجري في سوح القتال وبيان حقيقة المعارك النظيفة التي يخوضها العراق امام وحشية عصابات داعش.
IMG_0087

تفاصيل اكثر اضغط هنا

1276 مشاهدة