بيان من هيئة الاعلام والاتصالات بخصوص خبر كاذب


نشرت بعض المواقع الالكترونية الاخبارية ومواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنيت خبراً تضمن معلومات مضللة وعارية عن الصحة منسوبة لمصادر مجهولة والمتمثلة في اتهام هيئة الاعلام والاتصالات بالاتفاق مع شركة زين للاتصالات على تسديد جزء من الديون والضرائب المترتبة عليها فقط مقابل عمولات لأطفاء باقي المبلغ، وبدورها فأن الهيئة تنفي نفيا قاطعاً هذا الخبر الملفق الذي لا أصل له أو سند، حيث اننا نحرص على تنظيم قطاع الاعلام والاتصالات في العراق بالشكل الذي يؤمن للبلد حقه في استيفاء الواردات الكاملة من كافة الشركات والمؤسسات وضمها لخزينة الدولة وبالاخص في هذا الوقت الحرج الذي يمر به البلد من الصعوبات المالية والتحديات والمخاطر الامنية التي تواجهه .

وتؤكد الهيئة أن هذا الخبر كاذب ومضلل للرأي العام وكان يتعين على هذه المواقع التأكد من صحة ذلك الخبر قبل النشر، مراعاةً لقواعد وأخلاقيات المهنة، وما يتعلق بها من رسالة سامية لزيادة الوعي ونشر المعلومات الصحيحة، حيث ان شركة زين تعقد باستمرار مفاوضات مع وزارة المالية لتسوية الديون والضرائب المترتبة عليها واخرها كان في شهر اب  الماضي في بغداد، حيث صرح رئيس وفد شركة زين بدر ناصر الخرافي نائب رئيس مجلس ادارة الشركة بايجابية المفاوضات مع الجانب العراقي المتمثل بوزير المالية السابق هوشيار الزيباري، علماً انه لم يوجد ممثل عن هيئة الاعلام والاتصالات في هذا الاجتماع.

لذا ولتوضيح الحقائق نؤكد بأنه ليس من صلاحيات  هيئة الاعلام والاتصالات تقليل او تقسيط او تحديد فترة لتسديد الديون والضرائب لشركة زين او اي شركة اخرى للاتصالات الا بموافقة وبتوجيه من الحكومة  العراقية متمثلة بمجلس الوزراء.

وتهيب الهيئة من منطلق حرصها على تأكيد حسن العلاقة بينها وبين المؤسسات الصحفية والمواقع الالكترونية  أن يقوم رؤساء هذه المؤسسات ومدراء المواقع بمراجعة أعمال محرريها حتى تتم في إطار من توخي الحقيقة وتحري الدقة فيما يُنشر مراعاة للتأكيد على أن السبق الصحفى إنما هو السبق الصادق اﻷمين وليس المختلق أو المصطنع أو المزعوم وبالتالي فأن هذه المواقع تتحمل المسؤولية المهنية والأخلاقية عن نشر هذا الخبر العاري من الصحة  .

1201 مشاهدة