تحت شعار “نحو استخدام شفاف وآمن وبسيط ‏للخدمات العامة” انطلاق اعمال مؤتمر العراق الالكتروني، والهيئة تؤكد استعدادها لتقديم الدعم اللوجستي لمشروع الحوكمة الالكترونية


 

 

شاركت هيئة الاعلام والاتصالات في مؤتمر العراق الالكتروني الثالث الذي انطلقت اعماله يوم الاربعاء الموافق 10/5/2017، في فندق فلسطين ببغداد، والذي نضمته شركة (Diginets) برعاية وزارة الاتصالات، وبمشاركة وعدد من الشركات المتخصصة محلية وعربية واجنبية اخرى.

وفي كلمة لوزير الاتصالات (حسن كاظم الراشد) أكد ان العراق لا يبنى الا من خلال تظافر جهود ابناءه، داعيا الى مواكبة التطور ‏الذي من شأنه النهوض بواقع العراق الالكتروني، واشار الى ان الدولة اصبح لها توجه لبناء الحكومة الالكترونية منذ عام 2006 وباثر ذلك تم ‏تشكيل لجان متخصصة من هيئة الاعلام والاتصالات ومختلف الوزارات عام 2016 برئاسة الامين ‏العام لمجلس الوزراء.‏

واعرب الراشد عن امله في تحقيق الاستغلال الامثل ‏للخدمات من خلال الحكومة الالكترونية كالتعليم الالكتروني الذي يقدم خدمة كبيرة لشريحة الطلاب‏، مشيرا الى نجاح اهم تطبيقات الحكومة الالكترونية كما في مشروع البطاقة الوطنية الموحدة ‏ومنظومة اصدار الجوازات التي سهلت وخففت الاعباء عن كاهل المؤسسات والدوائر الحكومية ‏والمواطنين على حد سواء.‏

وفي مداخلة لعضو مجلس امناء هيئة الاعلام والاتصالات “د. سركوت نامق” بين خلالها ان الهيئة ومنذ عام 2010 منحت وزارة الاتصالات حزمة ترددات (Lte) لتطوير خدمات الانترنت الخاصة بالحوكمة الالكترونية، مضيفا ان الهيئة مستعدة لتقديم الدعم الفني والاداري لمشروع الحوكمة الالكترونية وتذليل كل العقبات التي تعرقل انطلاقه على جميع المستويات.

هذا وتضمن المؤتمر محاور متعدد تهدف الى تنمية المشاريع الالكترونية في العراق في محاولة للوصول الى ما يمكن من التوافق مع التطور العالمي المتسارع في هذا المجال وفق المحاور التالية:

  • الحوكمة الالكترونية ومتطلبات العمل بها .
  • البنية التحتية للاتصالات وهندسة المعلومات .
  • الارتقاء بمستوى الاداء الرسمي لتقديم الخدمات للجمهور .
  • المشاريع المقترحة ومتطلبات تنفيذها .
  • دور المؤسسات الرسمية للمساهمة في تطور العمل الالكتروني
  • دور شركات القطاع الخاص في اسناد عمل المؤسسات الرسمية.

 

وشهد المؤتمر عقد ندوات علمية بشان الحكومة الالكترونية وتطبيقاتها والستراتيجية الخاصة بالحكومة الالكترونية والشراكة بين القطاعين العام والخاص وتناول مدير عام شركة الاتصالات والبنى التحتية “د. ناظم خشجوري” مقومات نجاح هذا المشروع، منوها حول اهمية الموقع الجغرافي للعراق الذي يربط دول العالم بعضها بالبعض الاخر عن طريق كابلات التوسط (ترانزيت).

ايضا شملت فعاليات المؤتمر جلسات تخللتها نقاشات حوارية حول مختلف المواضيع التي تناولتها الندوات العلمية.

ومن جهته ذكر الاستشاري في الاتصالات ونضم المعلومات في شركة ديجيتنتس “د. قاسم محمد الحساني” ان الهدف من هذا المؤتمر تفعيل مشروع الحكومة الالكترونية كمشروع حيوي واستراتيجي تتبناه الحكومة من اجل النهوض بواقع العراق الالكتروني بالمشاركة الفاعلة بين الحكومة والقطاع الخاص.

بعدها تناول المؤتمر العديد من العروض الفنية والمواضيع الاتصالاتية وعرض فلم وثائقي عن اهمية الحكومة الالكترونية في تسهيل معاملات المواطنين وتقليل الوقت والجهد.

 

1408 مشاهدة