تدعيم المشاريع الاروائية والسدود ومشاريع اخرى.. افاق تعاون جديدة بين هيئة الاعلام والاتصالات ووزارة الموارد المائية ضمن مبادرة دوم 2025


التقى رئيس الجهاز التنفيذي لهيئة الاعلام والاتصالات د. علي ناصر الخويلدي بوزير الموارد المائية د. جمال العادلي للتباحث حول فتح ابواب التعاون بين الهيئة والوزارة وتدعيم المشاريع التي تحتاجها الوزارة تقنيا من خلال الخبرات والاستشارات التي ابدت الهيئة استعدادها لتقديمها للنهوض بواقع المشاريع المائية والاروائية في البلاد.
د. علي ناصر الخويلدي اكد على ان الهيئة ومن خلال مبادرة دوم 2025 الاستراتيجية تهدف الى النهوض بقطاعات البلاد المختلفة وبينها ما يتعلق بوزارة الموارد المائية عبر مواكبة تطورات قطاع الاتصالات والمعلوماتية (ICT) وتذليل العقبات التي تقف أمام تطوير هذا القطاع الحيوي ومواكبة التطورات السريعة والهائلة الحاصلة فيه إسوة بالدول المتقدمة ودول الجوار التي سبقت العراق بطرح مبادرات في مجال الاتصالات وتكنلوجيا المعلومات ترتبط بشكل مباشر بالعديد من مؤسسات الدولة ومشاريعها.
مضيفا ان الهيئة بامكانها ان تضع تقنيات خاصة لادارة السدود عن بعد وابتكار اليات جديدة للري من خلال تكنولوجيا المعلومات ومشاريع استراتيجية يمكن ان تلقي بنتائجها الايجابية على الزراعة والري والموارد المائية في البلاد ما يسهم في انعاش الاقتصاد العراقي عبر رفع كفاءة ادارة المشاريع المائية الكبيرة.
من جهته اكد وزير الموارد المائية ان الوزارة ترحب بالرؤية المستقبلية لهيئة الاعلام والاتصالات للنهوض بقطاع الاتصالات والمعلوماتية في البلاد وهو ما سينعكس بصورة مباشرة على المشاريع الاستراتيجية التي تتبناها الوزارة كالسدود والمشاريع الاروائية الكبيرة.
مستطردا ان الايام المقبلة ستشهد لقاءات متعددة لبلورة الرؤية النهائية بين الهيئة والوزارة لتدعيم المشاريع التي تحدث الطرفان حولها, وسيكون خلال الايام المقبلة لقاء نهائي لتوقيع صيغة اتفاق مشترك بين الجانبين.

204 مشاهدة