دعم متواصل من جامعة بابل لمبادرة دوم 2025


ضمن فعاليات مبادرة دوم 2025 الإستراتيجية، اقام مكتب هيئة الاعلام والاتصالات في الفرات معرضاً نوعيا في جامعة بابل للتعريف بمفردات مبادرة دوم الاستراتيجية 2025 لتطوير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العراق.
الاستاذ الدكتور احمد الحسني معاون رئيس جامعة بابل وخلال زيارته اكد وقوف الجامعة بقوة لدعم هذه المبادرة كونها تدخل ضمن المبادرات الوطنية الكبيرة، داعيا الى ضرورة وضع حجر الاساس لبنى تحتية رصينة في مجال الحوكمة الالكترونية.


وشدد على اهمية تفاعل المؤسسات الحكومية بمختلف القطاعات لتطوير هذا القطاع الحيوي في العراق لتقديم افضل الخدمات للعراقيين.
من جانبه دعى الاستاذ الدكتور توفيق عبد الخالق عميد كلية تكنلوجيا المعلومات في جامعة بابل عن مبادرة دوم 2025 بادرة هامة لما تحمله من استراتيجيات متطورة لتطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العراق، داعيا الى ضرورة تفعيل مذكرة تفاهم لبدء خطوات تقنية وفنية تسهم في بناء تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.


كما زار فريق دوم الفني كلية الاعلام والتقى خلالها الدكتور كامل القيم الذي اشاد بالمبادرة داعيا هيئة الإعلام والاتصالات الى تبني مبادرات مماثلة لتطوير قطاع الاعلام العراقي.


وقد كان لمعرض دوم التقني حضور مميز للطلبة ومن مختلف التخصصات مبدين اعجابهم بالخدمات الإلكترونية الكبيرة والخدمات المتطورة التي ستقدمها مبادرة دوم.


بدوره قال سند العابدي مدير هيئة الإعلام والاتصالات الفرات الاوسط ان كوادر الهيئة بكل كوادرها تسارع الخطى وتسابق الزمن للوصول للاهداف التي تنقل بلدنا الى مصاف الدول المتقدمة تكنولوجيا.
ومن الجدير بالذكر ان الكوادر الاعلامية والهندسية لهيئة الإعلام والاتصالات في الفرات الأوسط قد اقاموا عدة فعاليات والتي ترتكز على التواجد في محافظات الفرات الاوسط لنشر ثقافة دوم بين العراقيين.

181 مشاهدة