على هامش اجتماع الاتحاد الدولي الاتصالات الخاص بالتحول الرقمي: وفد هيئة الاعلام والاتصالات برئاسة د.الخويلدي يحقق حضورا فاعلا، واشادة ودعم لمشاريع الهيئة


 

عقد الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) الندوة السنوية لمنظمي قطاع الاتصالات والمعلوماتية في العالم GSR 2018 في مقرهِ الرئيسي في جنيف – سويسرا للفترة 9-12/7/2018 لتناول عدد من المواضيع التي تمثل ثورة في قطاع الاتصالات.
تصدرت المواضيع التي نوقشت في الندوة كيفية الاستعداد للتحول الرقمي وما هي التحديات والمخاطر وحدود التدخل المطلوبة من قبل المنظمين لتحقيق مجتمع رقمي آمن تُستخدم فيه التقنيات الحديثة كإنترنت الاشياء (IoT) والذكاء الاصطناعي (AI) واتصالات الآلة للآلة (M2M) وخدمات الجيل الخامس (5G) مع ايجاد التوازن بين الحفاظ على خصوصية البيانات الشخصية وعدم تقييد الابتكار عن طريق وضع تنظيمات مرنة وشفافة للتقنيات أعلاه، فضلاً عن حماية الامن السيبراني لضمان محاكاتها لهذهِ التطورات السريعة وفي ظل التوقعات الحالية حيث من المتوقع وبحلول عام 2020 ان تتحول نسبة 95% من البيانات الى صور وفيديو.
كان للعراق حضور في هذا الحدث المهم حيث شارك وفد من هيئة الاعلام والاتصالات يترأسهُ د.علي ناصر الخويلدي رئيس الجهاز التنفيذي فيها.


وعلى هامش الندوة التقى “د. الخويلدي” عدد من الشخصيات المهمة والمؤثرة في الاتحاد الدولي للاتصالات على رأسها مدير مكتب تنمية الاتصالات السيد “براهيما سانو” اذ بحث معه الخطط المستقبلية لهيئة الاعم والاتصالات والمشاريع القائمة في العراق، وبين له أهداف ومبادرة الهيئة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمخطط لها للفترة 2018 -2025 والمشاريع التي تخللتها المبادرة والمشاريع التي تعمل عليها الهيئة في الوقت الحالي كإنشاء قرية ذكية ومنح تراخيص الجيل الرابع لخدمات الاتصالات المتحركة والثابتة وانشاء مختبر ابحاث للاتصالات فضلاً عن العمل بشكل حثيث لإقرار قانون الاتصالات بصورتهِ المثلى، ومن جانبهِ أشاد السيد “سانو” بهذهِ الجهود وابدى دعمهُ للخطوات الحالية والخطط المستقبلية ومدى فعاليتها في تطور العراق في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وعلى غرار ذلك وعلى مدار فترة المؤتمر حقق الوفد أيضاً عدد من اللقاءات الجانبية لتبادل الرؤى والخبرات سواء مع الهيئات التنظيمية الاخرى او الشركات المجهزة والمُصنعة العالمية فضلاً عن إلتحاقهِ بإجتماع خاص بالمجاميع التنظيمية كالشبكة العربية لهيئات تنظيم الاتصالات وتكنولوجيا المعلوماتMERG, WATER, BEREC,، تم فيهِ طرح عدد من التجارب السابقة والخطط المستقبلية لهذهِ المجاميع وما هي التدابير الواجب الاخذ بها للتماشي مع انتشار هذهِ التقنيات والخدمات الجديدة في قطاع الاتصالات فضلاً عن التطرق الى اهمية تشجيع التشارك بالبنى التحتية لتسريع انتشار الشبكات وتقليل التكاليف.
كما كان لمؤشر قياس مجتمع المعلومات (IDI) حصةً في هذهِ الاجتماعات الجانبية حيث التقى الوفد بالمسؤولين في الاتحاد الدولي للاتصالات عن تحليل وجمع البيانات التي يتطلبها حساب هذا المؤشر لمناقشة خطوات العمل التي تتبعها الهيئة للحصول على بيانات دقيقة واخذ النصح والمشورة حيث اثنى القائمين على هذا الموضوع على جهود الهيئة وأطر العمل المتبعة وتم دعوتها للالتحاق بفريق الخبراء المختص بتنظيم كل ما يتعلق بهذا المؤشر في الاتحاد الدولي للاتصالات.
ختاماً تمخض عن الاجتماع عدد من التوجيهات والتوصيات للمنظمين والتي اطلقت بشكل رسمي من قبل الاتحاد الدولي للاتصالات ليتم اعتمادها من قبل الهيئات التنظيمية في اعداد اللوائح والسياسات التنظيمية لخدمات الجيل الخامس والذكاء الصناعي وانترنت الاشياء والامن السيبراني ولما في ذلك من تأثير على الاقتصاد الرقمي وعملية التحول الرقمي حيث ستسعى الهيئة وبالتنسيق مع الجهات المعنية لتحقيقها والاستفادة منها في ظل خطواتها المتتابعة للارتقاء بقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ومواكبة كل ما يطرأ من تطورات ومنح المواطن حقهُ في التمتع بهذهِ الخدمات وبمستويات عالية في عموم العراق.
وعلى هامش الندوة استقبلت الممثلية الدائمة لجمهورية العراق لدى الامم المتحدة في جنيف الوفد العراقي بحفاوة وقدمت الدعم المطلوب لهُ ممثلةً بسعادة السفير مؤيد صالح, الممثل الدائم لجمهورية العراق لدى الامم المتحدة في جنيف والقائم بالاعمال للممثلية د. عباس عبيد الفتلاوي.

429 مشاهدة