هيئة الإعلام والاتصالات تصدر مدونة حول حماية أبنائنا من خطر الانترنت


نطلاقاً من مسؤولياتها في تنظيم قطاع المعلومات في العراق، ومحاولة نقله الى مصاف الدول المتقدمة، وادراكاً منها لأهمية شبكة الإنترنت في حياة الشعوب الحديثة، ودور هذه الشبكة في نقل المعلومات، وربط بقاع العالم حتى جعلتها قرية صغيرة، وادراكا منها لاهمية هذه الشبكة وخطورتها في ان واحد، وسعيا منها لحماية ابنائنا من مخاطر الانترنت، أصدرت هيئة الاعلام والاتصالات في العراق مدونة تحت عنوان (مبادئ توجيهية لحماية أبنائنا من خطر الانترنت).
إن الغاية الأساس، التي دفعت الهيئة إلى اصدار هذه المدونة، هي حماية الأطفال من مخاطر استخدام الانترنت، وتعميم هذه المدونة على المدارس العراقية، وبالاتفاق مع وزارة التربية، من أجل إعمام الفائدة، وخلق وعي لدى العائلات العراقية بضرورة حماية الأبناء من مخاطر الشبكة العنكبوتية.
وجاء في مقدمة المدونة: ان خطورة الانترنت لا تكمن في عدد الساعات التي يقضيها الابناء امام شاشات الكومبيوتر، ولا في المشكلات الصحية والنفسية، انما في ما تحتويه بعض المواقع من معلومات وصور ومقاطع فيديو قد تؤثر سلباً على الأطفال.

 

وضمت المدونة في صفحاتها عددا من الموضوعات، منها حماية الأطفال من مخاطر الشبكة العنكبوتية، والسلامة على الانترنت، والتي تتضمن حماية الأطفال من تصفح المواقع الاباحية، وغيرها من المواقع غير الملائمة لاعمارهم.
كما ضمت المدونة قواعد اساسية وبسيطة لحماية الطفل، منها تعليم الطفل عدم الكشف عن أي رقم سري لأي شخص، وعدم ذكر أية معلومات شخصية لأي شخص لا يعرفه، مثل الاسم والعنوان ورقم الهاتف، وعدم ارسال صور خاصة بالطفل او بعائلته، وعدم قبول اية عروض لأية منتجات او أية فرص أخرى يتلقاها عبر الانترنت.

 

وعن المعلومات المنشورة على الشبكة العالمية وخطورتها على الأطفال، جاء في المدونة ان شكل المعلومات مختلف، فقد تكون على الورق او محفوظة الكترونيا، وان هذه المعلومات لها قيمة مادية او معنوية في نظر المؤسسات والأفراد على حد سواء، لذا تعد من اصول الممتلكات التي يجب الحفاظ عليها وحمايتها، وحماية البيئة التحتية التي تساندها.

 

كما احتوت المدونة على موضوع اختراق الكومبيوتر، حيث عرفت المدونة الاختراق بأنه الدخول غير المشروع الى كومبيوتر ما، عن طريق ثغرات في نظام الحماية من خلال استخدام برامج متخصصة يقوم بها محترفون او هواة، للحصول على بيانات او العبث بها او تغييرها، كما طرحت المدونة قواعد عامة لحماية المستخدم من الاختراق.
وعن فيروسات الكومبيوتر وخطرها على الاطفال المستخدمين لشبكة الانترنت، بينت المدونة بان هناك مشكلات قد تواجه المستخدم اثناء دخوله إليها، وهذه المشكلات قد تكون فيروسات تقليدية او غير تقليدية، تهدف الى الاضرار بكومبيوتر المستخدم او محاولة سرقة ملفات مهمة.

 

وفي نهاية المدونة نشرت نصائح عامة لضمان سلامة المستخدم على الانترنت، منها ان يكون المستخدم واثقاً من نفسه عند استخدام الشبكة العنكبوتية ، وان يتم وضع اتفاقية عائلية حول استخدام الانترنت، ويتم وضع جهاز الكومبيوتر في مكان مفتوح مثل غرفة الاستقبال لتتمكن العائلة من مراقبة ابنائها.

 

531 مشاهدة