هيئة الاعلام والاتصالات تستقبل وفدا من مجلس الوحدة الاقتصادية التابع لجامعة الدول العربية


استقبلت هيئة الاعلام والاتصالات هذا اليوم وفدا من مجلس الوحدة الاقتصادية العربية العربية التابع لجامعة الدول العربية، لمناقشة تقديم الدعم للهيئة ورعاية مبادرة دوم 2025.


وخلال اللقاء الذي جمع رئيس الجهاز التنفيذي للهيئة د.علي ناصر الخويلدي ورئيس مجلس الامناء الاستاذ اشرف الدهان والسادة الامناء خليل الطيار و جاسم اللامي مع السيد جميل شكيب دلال ممثل مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، تمت مناقشة سبل واليات الدعم الذي من الممكن ان يقدمه المجلس الاقتصادي لتطوير عمل وبرامج الهيئة الاستراتيجية فضلا عن تطوير الأدوات التنظيمية والموارد البشرية على المدى الطويل، وتطوير فرق العمل والنهوض والارتقاء بالقدرات والمهارات، وإدارة وظائف الموارد البشرية للوصول الى اقصى قدر من الفعالية.
كما تم التباحث حول مشاريع الهيئة، ومبادرة دوم وما اشتملت عليه من برامج تنموية يمكن من خلالها تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العراق.


وابدى الفريق الاقتصادي العربي اعجابه بما توصلت اليه الهيئة من تقدم في ادارة وتنظيم قطاعات الاعلام والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العراق، وتأكيده على استعداد جامعة الدول العربية لتقديم جميع انواع الدعم لهيئة الاعلام والاتصالات ورعاية برامج مبادرة دوم 2025.


وتم الاتفاق بين الجانبين على استمرار التواصل لوضع اليات عملية وفنية لتطبيق البرامج التطويرية التي من الممكن ان يقدمها ويتبناها مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، وتكفله بجميع التكاليف المالية والادارية ومنح المتدربين علاوة على الخبرة العلمية والدولية شهادات من جامعة الدول العربية معترف بها دوليا.


يذكر ان المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات وعلى لسان امينها العام الذي شارك في مؤتمر اطلاق مبادرة دوم 2025 في بغداد، قد ابدت استعدادها لرعاية ودعم مبادرة دوم وجميع برامج الهيئة التطويرية في قطاعات الاتصالات والمعلوماتية، وهذه المنظمة تعمل تحت جامعة الدول العربية، وتهدف إلى المساهمة في تطوير تكنولوجيات المعلومات والاتصال في البلدان العربية وتوفير الآليات الضرورية لدعم التعاون والتكامل في المجال بين أعضاء المنظمة وتطوير سياسات واستراتيجيات مشتركة لنشر النفاذ العادل المستدام إلى التكنولوجيا وتطويعها لخدمة أهداف التنمية الاقتصادية وتحقيق الرقي الاجتماعي في المنطقة العربية.

140 مشاهدة