هيئة الاعلام والاتصالات تعقد الملتقى الاول لتكنولوجيا المعلومات لمؤسسات الدولة، بمشاركة مدراء IT في جميع الوزارات والهيئات والمحافظات


عقدت هيئة الاعلام والاتصالات الملتقى الاول لتكنولوجيا المعلومات لمؤسسات الدولة، بمشاركة مدراء IT في جميع الوزارات والهيئات والمحافظات.


الملتقى عقد بحضور مدير دائرة تكنولوجيا المعلومات في الامانة العامة لمجلس الوزراء “جاسم فرج حماد” واللجنة العليا للحوكمة الالكترونية وهدفه تبادل المعلومات والخبرات، واطلاع الهيئة على احتياجات مؤسسات الدولة لتطوير ادائها في تكنولوجيا المعلومات، بغية تطبيق برنامج الهيئة الذي اشتملت عليه مبادرة دوم 2025 لتطوير اداء وخبرات الكوادر التقنية في مؤسسات الدولة عبر عدة وسائل.


افتتح الملتقى بكلمة لرئيس الجهاز التنفيذي للهيئة د. علي ناصر الخويلدي اكد خلالها على اهمية ان تكون اللقاءات مثمرة وبناءة وواقعية وهو ما يحتاج الى تعاون مشترك بين الكوادر التقنية بمؤسسات الدولة، كاشفا عن استعداد الهيئة لرعاية وتنظيم دورات تطويرية للكوادر التقنية.


واضاف د. الخويلدي ان هيئة الاعلام والاتصالات باتت تعمل وفقا لانظمة تقنيات المعلومات عبر برامج متطورة وسلسة تلغي بدورها التعاملات الادارية الورقية، مشيرا الى ان الهيئة ستخصص رقما مختصرا للتواصل بين المكاتب والدوائر التقنية في مؤسسات الدولة والهيئة لاكمال التعاون على اتم وجه.


هذا واعلن مسؤول قسم البرامجيات في دائرة تكنولوجيا المعلومات بهيئة الاعلام والاتصالات م. محمد عبد المهدي ان الهيئة اتمت ما يقارب 90 نظاما الكترونيا يتعلق بالتعاملات الالكترونية، مستطردا ان الهيئة دخلت في تجربة جديدة وهي الهيئة الالكترونية لمدة 100 يوم انقضى منها وبنجاح ملموس 30 يوما فعليا.


وقدم مسؤول قسم السيرفر م. حيدر محسن عرضا توضيحيا حول الملتقى الاول من نوعه الذي سيقدم وبتعاون مشترك دورات تطويرية الى جانب عرض التحديات التي تواجه الكوادر التقنية في مؤسسات الدولة وتقسيم الواجبات بين المشاركين في هذا الملتقى وذلك من خلال الاستفادة من تجارب تجمعات مشابهة في الشرق الاوسط والعالم.
فيما عرضت مسؤولة قسم النطاق العراقي I.Q سناء كاظم عرضا توضيحيا حول النطاق العراقي واليات الترابط مع نقاط التبادل الاخرى في العالم بالاضافة الى عرض تفاصيل حول اهمية تكوين مجتمع اليكتروني من خلال النطاق المحلي من خلال فتح التعاون مع المنظمات العالمية التي تختص بتكنولوجيا المعلومات ونطاقات الانترنت.


واختتم الملتقى بمناقشة مشتركة من جميع الحضور، تم التوصل من خلالها الى عدد من التوصيات والتوجيها، فيما تكفلت باستكمال اجراءاتها الرامية الى تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في العراق.
والتوصيات هي:


١- عمل chapter للعراق بالتنسيق مع منظمه الـ ISOC العالميه وان يكون هنالك chapter في كل مؤسسه حكوميه بأعضاء يتم اختيارهم مهمتهم التواصل مع ISOC للاستفاده في انشاء مجتمع معلوماتي امن وتحسين البنيه الاساسيه لمفهوم الانترنت والاستخدام السليم والتوعيه والتثقيف لكل شرائح المجتمع العراقي .
٢- تخصيص رقم مختصر ومجاني للتواصل بين كوادر الit في مؤسسات الدولة.
٣- ترعى الهيئه تدريب موظفين it في جميع الوزارت والمؤسسات الحكوميه على كل من المواضيع الاتية ( servers, networks,database,web applications,security) وفق اليه سيتم وضعها لاحقا.
٤- حث المؤسسات على تدريب الموظفين في المؤسسات على كيفية استخدام الحاسوب والبرامج الاساسية بالطرق الصحيحة.
٥- انشاء website يكون منصة للتواصل بين جميع اقسام IT في المؤسسات الحكوميه يمكن من خلاله طرح (المقترحات،والتوصيات او تحديد الاجتماعات الدورية )
٦- عمل application مشترك بعمل جماعي من مبرمجي جميع المؤسسات.
٨- ارسال التوصيات بكتاب رسمي لجميع مؤسسات الدولة للعمل وفقها.
٩- اطلاع لجنه الامر ٤٥ في الامانة العامة لمجلس الوزراء على الية عمل البرامج التي تنوي الوزارات والمؤسسات الحكوميه تطبيقها لتتلائم مع برامج وسياسات لجنه الحوكمة الالكترونية.

347 مشاهدة